شاشة LED

    شاشة LED: لم يكن مستوى التباين يومًا بهذه الجودة!!

    تأتي شاشة LED الصديقة للبيئة هذه بمعدل تباين مذهل يبلغ 1000000:1. فمع الإدخال الثنائي، والألوان الطبيعية، وSmartContrast والتشطيبات اللامعة، تعتبر شاشة 201EL1 خيارًا رائعًا لتلبية كل احتياجاتك إكتشف كلّ المميزات

مقاطع الفيديو

[trigger to render Video Gallery]

الصور

شاشة LED

51 سم (20 بوصة)، w E-line, ‎1600 x 900 (HD+‎)‎ 201EL1SB/00 العثور على منتجات مماثلة

شاشة LED: لم يكن مستوى التباين يومًا بهذه الجودة!!

  • معدل تباين SmartContrast يبلغ 1000000:1 لتفاصيل غنية ومذهلة باللون الأسود

    معدل تباين SmartContrast يبلغ 1000000:1 لتفاصيل غنية ومذهلة باللون الأسود

    أنت ترغب في الحصول على شاشة LCD مسطّحة مع أعلى مستوى تباين وصور مفعمة بالحياة. تزوّدك معالجة الفيديو المتقدّمة من Philips مع التعتيم الفريد بأعلى مستوى وتقنية تعزيز الإضاءة الخلفية بصور مفعمة بالحياة. بالإضافة إلى ذلك، ستقوم تقنية SmartContrast بزيادة التباين مع مستوى أسود ممتاز وتمثيل دقيق للتدرجات والألوان الداكنة. فهي تزوّدك بصور ساطعة وتنبض بالحياة مع مستوى تباين عال وألوان زاهية.

  • تحكم سهل بتنسيق الصورة للتبديل بين تنسيق العريض وتنسيق 4:3

    تحكم سهل بتنسيق الصورة للتبديل بين تنسيق العريض وتنسيق 4:3

    إن التحكم السهل بتنسيق الصورة من Philips في العرض على الشاشة يقضي بالتبديل بين نسبة العرض إلى الطول 4:3 ووضع الشاشة العريضة بحيث تكون نسبة العرض إلى الطول الخاصة بالشاشة متوافقة مع محتواك، لتتمكن من العمل على مستندات عريضة بدون الحاجة إلى التمرير، أو لمشاهدة وسائط على الشاشة العريضة في وضع الشاشة العريضة، ومشاهدة محتوى بنسبة عرض إلى طول 4:3 بدون تشويش وبوضع العرض الأصلي.

  • تضمن تقنية LED ألواناً طبيعية

    إن أضواء LED البيضاء هي أجهزة ذات حالة صلبة تضيء بمستوى سطوع كامل ومتناسق وبشكل أسرع، لتوفير الوقت عند بدء التشغيل. هذه الأضواء خالية من الزئبق، مما يسمح بإعادة تدويرها والتخلص منها بطريقة صديقة للبيئة. تسمح أضواء LED بتحكم أفضل بتعتيم إضاءة LCD الخلفية، مما يؤدي إلى نسبة تباين عالية جدًا. بالإضافة إلى ذلك، فهي تتيح نقل الألوان بجودة فائقة بفضل مستوى السطوع المتناسق عبر الشاشة.

  • وقت استجابة سريع يبلغ 5 مللي ثانية

    وقت الاستجابة لدى التشغيل وإيقاف التشغيل هي الفترة التي تستلزمها خلية بلورية سائلة للتحول من الوضع النشط (الأسود) إلى الوضع غير النشط (الأبيض) ومن ثم العودة إلى الوضع النشط (الأسود) مجددًا. وهي تقاس بالمللي ثانية. وكلما كانت الفترة أسرع، كان ذلك أفضل: إذ أن وقت الاستجابة الأقصر يعني عمليات نقل أسرع، مما يقلّص بالتالي عدد الأخطاء الواضحة في الصور لدى عرض تحول النصوص والرسوم. وتزداد أهمية قياس وقت الاستجابة لدى التشغيل وإيقاف التشغيل عند عرض محتويات خاصة بالأعمال، مثل المستندات والرسوم البيانية والصور.

  • شاشة خالية من مادة الزئبق وغير مضرّة بالبيئة

    تخلو شاشات Philips المزوّدة بإضاءة LED خلفية من الزئبق الذي يشكّل أحد أكثر المواد الطبيعية السامة ويؤثر في الإنسان والحيوان. وهذا الأمر يخفف من أثر الشاشة على البيئة طوال فترة استخدامها، بدءاً من تصنيعها وحتى التخلص منها.

  • Energy Star لكفاءة الطاقة ولتوفير استهلاك الطاقة

    Energy Star هو برنامج لكفاءة الطاقة برعاية وكالة حماية البيئة الأمريكية وهو معتمد من قبل عدد كبير من البلدان الأخرى. وتضمن لك شهادة Energy Star شراء منتج يتوافق مع أحدث معايير كفاءة الطاقة ويعمل بأعلى مستوى من كفاءة الطاقة على كل المستويات التشغيلية. أما شاشات Philips الجديدة فهي تتطابق مع مواصفات Energy Star 5.0 وتتوافق مع المعيار أو تتخطاه حتى. فمثلاً، في وضع السكون، يتطلب برنامج Energy Star 5.0 استهلاك طاقة أقل من 1 واط، بينما تستهلك شاشات Philips أقل من 0,5 واط. للحصول على المزيد من التفاصيل، تفضل بزيارة www.energystar.gov

  • شاشة بنسبة العرض إلى الطول تبلغ 16:9 لأفضل تجربة ألعاب وفيديو على الشاشة العريضة

    "نسبة العرض إلى الطول" كناية عن عبارة تصف عرض صورة الفيديو مقارنة بطولها. وتعتبر نسبة الطول إلى العرض 16:9 للشاشة العريضة قياسية لأجهزة التلفزيون العادية والعالية الدقة وأجهزة التلفزيون الأوروبية الرقمية. أما نسبة الطول إلى العرض 16:9 الأصلية فتشير إلى عرض استثنائي للألعاب ومقاطع الفيديو بدون ظهور أشرطة في أعلى الصورة وأسفلها وبدون خسارة في الجودة نتيجة لضبط الصورة وتعديلها لتتناسب مع حجم شاشة مختلف.

  • لمسة نهائية لامعة تضفي رونقاً إلى الديكور

    تشطيبات لامعة، ملفتة وأنيقة تتناسب مع ديكور منزلك الداخلي وتكمّله.

  • التوافق مع معايير RoHS للحفاظ على البيئة

    تقوم شركة Philips بتصميم منتجات خاصة بالشاشات وإنتاجها بطريقة تتوافق مع معايير حظر المواد الخطرة (RoHS) الصارمة التي تحظر استخدام الرصاص ومواد سامة أخرى قد تؤدي إلى إلحاق الضرر بالبيئة.

رؤية كل المواصفات

المنتجات التي تم عرضها مؤخرًا

قد تكون مهتمًا أيضًا في